تقييم كوها كنظامك المتكامل التالي لإدارة المكتبات

بقلم: تود جوتلي-سيلز Todd Goatley-Seals ؛ ترجمة دينا هاشم - مؤسسة تقنية المعارف

 

إذاً فقد بدأت للتو في تقييم كوها.. بالنسبة للبعض ممن لا يزالون في المرحلة الأولى من استكشاف كوها؛ فإن تقييم كوها قد يبدو كعملية بطيئة وغير ضرورية. وأقول غير ضرورية بسبب التفكير الزائد عن الحد في "المصدر المفتوح" الكامن لدى المستجدين وما سمعوه حول احتمال كونه "خطراً" لأن " الكود مفتوح". حسناً، يسعدني –وبشدة- أن أخبرك أن هذه الفكرة وتلك المعلومة غير صحيحة على الإطلاق!

إن كوها نظام متكامل لإدارة المكتبات (ILS) وهو نظام آمن كأي برنامج ملكية. (أنا حقا أكره إجراء أي مقارنة بين شيء في غاية البساطة والجمال وبين شيء ليس في مثل بساطته وجماله). الحقيقة هي أن أي برنامج مصدر مفتوح مكتوب، وتتم صيانته ودعمه بشكل جيد مثل كوها هو دائما الاختيار الأمثل. لكن المشكلة هي كيف تتم حمايته داخليا وخارجيا.  داخليا، كما هو الحال مع أي نظام، يجب عليك التأكد من قيامك بتطبيق الكم الدقيق من السرية في الحقوق والصلاحيات للموظفين والتأكد من تكيف المستفيدين مع فئات المستفيد الخاصة بهم بما في ذلك متطوعينا الرائعين. .خارجيا، كما هو الحال مع أي نظام، تقع المسئولية على عاتق فريق تكنولوجيا المعلومات (IT) أو مدير نظام المكتبة أو بائع خدمة الدعم المؤهل جيدا لضمان الحماية اللازمة للحفاظ على سلامة وأمن النظام.

يبدو ذلك منطقيا، أليس كذلك؟ أعني هل يفسر اختراق شركة سوني باستخدام برمجيات احتكارية؟ وماذا عن كل تلك الاختراقات لأنظمة مايكروسوفت؟ ماذا عن قيام الصين حاليا باختراق أنظمة حكومة الولايات المتحدة؟.لابد أن كل هذه الأنظمة الاحتكارية التي تم اختراقها تخبرك أمراً ما، أليس كذلك؟ إن المسألة ليست مسألة مصدر مفتوح، إن المسألة خاصة بما يتم عرضه من وسائل حماية الأنظمة.    

فيما يلي كل ما يجب عليك معرفته حول كون كوها مصدرا مفتوحا.. إن كود كوها آمن، وأجل هو مصدر مفتوح GPL  (رخصة عامة). وما تعنيه الرخصة العامة لأي شخص يستخدم كوها حاليا أو يفكر في استخدامه (أو أي برمجيات مصدر مفتوح أخرى) هو أن هناك ضماناً متأصلاً بأنك لن تضطر مطلقا إلى القلق حول تحول كوها إلى نظام احتكاري بتكلفة مرتبطة به؛ ولن تضطر أبدا إلى القلق حول إنفاق مبلغاً كبيراً من المال مقابل رخصة.. وبالتالي فلن تجد شخصا يخبرك أنه ليس بإمكانك تعديل الكود، وخمن ماذا أيضا، سيكون دوما لديك رأي في مسار تطويره. إنه عالم المصدر المفتوح. المكان الذي بدأت منه جميع البرمجيات وإذا كنت ممن يلاحظون الصرعات فستدرك أنه المكان الذي ستنتهي جميعها إليه ( فكر فقط في أن جميع البرمجيات المجانية أو قليلة التكاليف ستكون متاحة على الأجهزة المحمولة أو الذكية)     

هيا إذاً، إن العالم أكثر إشراقا بكثير هنا.. في المفتوح!



صفحات ذات صلة